أيتام.. لكنها أسرة متفوقة

بوستر أسرة أيتام

أسرة أم يوسف روبلا.. هي نموذج لكل أسرة جيبوتية تعيش في حالة من الفقر الشديد..

وهي نموذج لكل أم تفقد زوجها ووالد أبنائها..

وهي نموذج لكل شاب يعيش بلا أب يرعاه ويوجهه..

ما سأرويه لكم هنا هو مثال للأم حين تحب أبناءها..

وفي ثنايا حديثي ستعرفون كيف أن القصة تبرز مثال الشاب الجاد حين يجتهد..

كما أنها مثال للعمل الخيري المخلص الدؤوب حين يؤتي ثماره..

L1005156 - Version 2

القصة بدأت حين فقدت أم يوسف زوجها وأبناءها صغار لم يتعلموا بعد، فهم في سن الطفولة لم يلتحقوا بمدرسة.. فجأة وجدت نفسها في مسئولية كبيرة.. فلديها 3 أولاد وبنت، كلهم صغار، ويعيشون في منطقة عشوائيات، حيث تم تحديد مساحة صغيرة غير مخصصة للسكن بألواح من الصفائح الحديدية ليكون سور البيت، وغرفة تم بناؤها من صفائح خفيفة من الخشب لتكون مكان سكنهم ونومهم.. في هذا المنزل المتواضع جدا في بيئة شديدة الحرارة نحكي لكم قصة أم يوسف.

L1005290 - Version 2

L1005175 - Version 2

L1005157 - Version 2

L1005197 - Version 2

الغرفة الرئيسية في المنزل حيث ينامون فيها ويتقون حرارة الشمس داخلها

L1005212 - Version 2

L1005230 - Version 2

المطبخ

L1005224 - Version 2

فبعد وفاة الزوج كانت أم يوسف أمام تحدٍ صعب، فأولادها صغار، وغالبية جيرانهم يعيش أبناؤهم في الشارع حيث لا هم ولا مسئولية لهم. ولمن لا يعرف جيبوتي أو دول القرن الأفريقي، فإنها دول تشيع فيها بشكل فاحش عادة مضغ القات، وهي عادة تشبه الإدمان، حيث يبدأ الشباب هناك بسن المراهقة في مضغ القات وحضور جلسات القات حيث يجلس الشباب فترة الظهيرة ليتعاطوها، ثم يدخلوا في كورس من الخمول والراحة والكسل، تمنعهم من العمل والاجتهاد والنشاط.. يخبرني أحد العاملين هناك أن هذه الدول تتمتع بالكثير من الشباب والطاقة والفرص المتاحة لهم، لكن القات هو من يدمر هؤلاء الشباب ويعطل إمكاناتهم، فكثير من الشباب والرجال يخطط لعمل يكسب منه رزقه خلال النهار، لكن ما إن تبدأ فترات المساء حتى تبدأ جلسات القات المسائية، فينام هذا الرجل على أحلامه، ليصحو في منتصف النهار متعبا خاملا لايقدر على العمل، ومن إن يبدأ يصحو حتى تبدأ جلسة القات في فترة الظهيرة لتعطله فيما تبقى من يومه.

L1005316

في هذه البيئة الصعبة لحياة الفقير، كانت أم يوسف حريصة على مستقبل أبنائها، لذا ما إن سمعت بمجمع الرحمة التنموي – والذي قامت ببنائه جميعة الرحمة العالمية والتي مقرها في الكويت – ورسالة المجمع الإنسانية ورعايته في تعليم الأيتام واستقباله لطلبات التسجيل حتى سارعت بتسجيلهم فيها.. وفعلا بعد لقاءات واختبارات مهمة تمت مع الأم وأبنائها، تم قبولهم وانخرط أبناؤها في مدرسة الرحمة في مجمع الرحمة التنموي في العاصمة جيبوتي؛ يوسف في الصف الرابع الابتدائي، محمد الصف الثالث وعثمان الصف الثاني. ونظام المجمع هو تسكين الأيتام في المجمع طوال أيام الأسبوع في حضانة ورعاية شاملة، وتقديم الوجبات الغذائية والتربوية لهم.. ليخرجوا لأهلهم يوم الخميس عصرا ليعودا مرة أخرى للمجمع يوم الجمعة قبيل غروب الشمس.

L1007750

مهاجع الأيتام

L1003564

مجمع الرحمة التنموي من الداخل

هناك في المجمع يبرز لنا أولاد أم يوسف كمثال للطالب المجد والمجتهد، فيوسف مثلا وهو أكبر الأبناء هو من الطلبة المتفوقين على مستوى المدرسة، وفي السنة الماضية كان يوسف هو التاسع على مستوى جمهورية جيبوتي للمرحلة المتوسطة الانتقالية للثانوية.

L1005283 - Version 3

يوسف الإبن الأكبر

يوسف وإخوته في مجمع الرحمة التنموي لم يكتفوا بالتفوق والاجتهاد بالدراسة فقط، بل إنهم تميزوا بحفظ القرآن الكريم، فيوسف وأخوه محمد يحفظون القرآن كاملا، وهم قد أنهوه خلال فترة الصيف حيث تعطل المدارس، وما أجمله من مشهد ترويه أم يوسف، تقول: “كلما جاء أبنائي لي خلال عطلة نهاية الأسبوع فإنني أستمتع بالجلوس معهم وهم يقرؤون القرآن لي قبل وبعد صلاة الجمعة، فأنا لم أتعلم القراءة والكتابة لكن أبنائي يقرؤون لي كتاب الله فأسعد وأهنأ وأتخيل كم سيكون والدهم فخورا بهم لو أنه شاهدهم الآن”.

L1005276 - Version 2

L1005277 - Version 3

العلم في الصغر كالنقش على الحجر

L1005280 - Version 2

تقول أم يوسف كذلك: “أشكر كثيرا مجمع الرحمة التنموي والأستاذ عبدالغني القرشي والدكتور عبدالله فتوح والعاملين هناك على ما قدموه لأبنائي، فلولاهم لكان أبنائي الآن يتسكعون في الشوارع بلا نور ولا هدى”.. يالها من كلمات بليغة من أم تعيش بشكل يومي هذا الفضل من الله الذي ساقه الله على أيدي المتبرعين المحسنين من الكويت ونفذه العاملون في الرحمة العالمية.

هؤلاء الشباب وغيرهم كثيرون هم ثمرة العمل الجاد في مجمع الرحمة التنموي، وهم ثمرة التعليم النظامي في مدرستهم، وهم نتاج إدارة تربوية حانية وحازمة معهم..

لكنهم في البدء ثمرة تبرعات كويتية صادقة مخلصة لوجه الله عبرت الصحاري والبحار لتصل إليهم، وثمرة جهود ميدانية ثمينة قام بها رجالات الرحمة العالمية هنا في الكويت وهناك في أفريقيا.

L1005286 - Version 2

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: